أخبار عاجلة

عرفانا بالجميل وائل وجيهان حفظكم الله

بقلم يمنى وائل الفقى

يعد عطاء الأم والأب لا يوازيه أي عطاء، فتضحياتهم لا حصر لها، وخيرهم على الأبناء يعلو فوق خير سنابل العالم بأكمله فالأب والأم وهنا اتحدث عن والدى وائل الفقى وهو من الاوائل في الحب والعطف ووالدتى جيهان وهى صاحبه العطف والحنان هم أفضل الأهل وأخيرهم وأصدق القلوب وأنقى الناس فلا مثيل لحبهم لأنه حب صادق نابع من صميم القلب ومنه يصب في قلب الابن والابنه فعند البحث عن كلام جميل عن الأم والأب فيمكننا وصف محبتهم بالماء العذب الذي يسحر العقول ويخلب الألباب. فتنحني أمام محبتهم القامات

ابي امي تخونني الكلمات ويُشلُّ لساني عن التّعبير، وتخنُقني عباراتي كلما رأيتُ خطوط العمر تزيِّنُ وجنتيكِ وكلما رأيتُ تعب السّنين يلقي بكاهلهِ ليُوشّح رأسكِ، يا أُمّي يا منبع سعادتي ضمّيني إليكِ. فأنتِ الصّدر الوحيد الذي يريحني من عبء سنيني، يا أمّي المسي بيديكِ وجنتيّ، فيدُكِ المباركةُ هي الكفُّ الوحيد الذي أتمنّى أن ألقي برأسي عليها كلَّما ضاقت بي دُنيتي..حفظكم الله

شاهد أيضاً

مينا رؤؤف .. نموذج مشرف لتجار الفاكهة

مينا رؤؤف تاجر الفاكهة بالعباسية وبالتحديد بشارع القبة الفدواية .. الرجل الذي جمع بين حب …