أخبار عاجلة

وداعا يا عمرو
الشاب الطيب الذى تنبأ بوفاته
يرويها / محمد مدكور

عمرو سيد سلامه شاب ولد في قريه نزلة الاشطر مركز ابو النمرس جيزه كان ذو خلق عظيمة شاب مكافح ومتميز واجتماعي اتخرج عمرو من جامعه القاهره كليه دار العلوم وقد عاني من الالم الكثير والكثير وكان ذو روحاً طيبه وكان محب للقران الكريم والعلماء وكان يحفظ القرآن والسنة النبوية وكان يداوم علي الخمس صلوات في وقتها كان شاب ذو اطلاله محبوبه وله اللف من الاصدقاء.
وهنا والي آخر أيامه في شهر رمضان كان قد كتب علي صفحته بالفيس بوك يارب إن كان هذا اخر رمضان لي فتقبله مني واجعله في ميزان حسناتي ومنذ ذلك اليوم وهو يقاوم الالم الدوخه وكان يغشي عليه كثير ويفقد وعيه كثير الي أن جاء قبل لقاء مصرعه بساعات قليله وتحدث عن حلاوت القبر ونزل ما يقارب من حوالي ١٢ صفحه تتحدث عن نعيم القبر الي أن ذهب مع أصدقائه للفرجه علي المباره ورجع وقد زار كل أقاربه واجتمع بكل أصدقائه الي صلت الفجر وصلي وذهب كل واحد الي منزله ثم قام في الصباح فإذا هو يغشي عليه بسبب الدوخه وعض لسانه وكان أخوه الأكبر منه موجود بجواره الي أن آفاقه وثم استند عليه الي أن ذهب للسرير وجات مكلمه من والدته للاطمئنان عليه وإذا باخوه يبلغها انهو بخير ثم تحدث الي امه وقال لها يا امي لا تبكي فالان ها قد بدأت اتحسن فلا تبكي مرة أخري فإذا بالصدمه يكتب علي صفحه علي الفيس بوك اللهم إن كان لقائي بك قد اقترب فأحسن ختامي ثم اغشي عليه ثانيه وإذا بالسر الإلهي قد جاء ولقي مسرعه واهتزت القلوب وانتشر الحزن والبكاء علي فراق عمرو وأصبحت نزله الاشطر في غمام علي فقيدها الشاب عمرو سيد سلامه وإن لله وانا اليه راجعون

شاهد أيضاً

محافظ الجيزة: رفع ١٦٠٠ حاله إشغال وتعدي علي الطريق العام بجنوب الجيزة والمنيرة الغربية ومنشأة القناطر والوراقالمحافظ يوجه رؤساء الأحياء والمراكز بمواصلة جهود تحسين النظافه ورفع المخلفاتكتب ناصر عبد المحسن

كلف اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة رؤساء الأحياء والمراكز والمدن بتمشيط الشوارع من أي إشغالات …