أخبار عاجلة

في ملحمة إنسانية بالعياط
صالح يتبرع بفص كبده لإنقاذ والدته و أهل قريته يتبرعون لهما ب 300 كيس دم

كتب محمود الدروي

ملحمة شعبية كبيرة شهدتها إحدى قرى العياط اليوم عندما تبرع أكثر من 300 شخص بالدم لدعم شاب سيجرى عملية للتبرع بفص من كبده لإنقاذ حياة والدته المريضة ليثبت المواطن المصري دائما أنه معطاءا للخير مهما كانت هناك سلوكيات سلبية إلا أن الأصل دائما في المصريين الشهامة و الرجولة كما تعودنا
تلك الواقعة شهدت أحداثها قرية العطف بالعياط و ذلك عنما وجد الشاب صالح محمد حالة والدته الصحية تتدهور و بعد أن توجهت أسرته إلى عدد كبير من الأطباء قرروا أنها مريضة بالكبد و أن لا حل سوى إجراء عملية زرع فص كبد لها و ما كان من الإبن إلا أن قرر على الفور دون تردد أن أقل شيئ يمكن أن ي قدمه إلى من كانت سبب وجوده في الحياة هو أن يهديها فص من كبده دون أن يتردد لحظة واحده قائلا لعلى بذلك أكون قد ارضيتها و لو عشت خادما و مطببا لها فى الباقى من عمرى و لسان حاله يقول أنه مهما كان هناك أبناء عاقين لابائهم إلا أن الأصل دائما هو أن الجنة تحت اقدام الامهات و أن السعادة في التضحية من أجلهم فهم من ضحوا أولا
و لما كان الشاب صالح هو الإبن الصالح لوالديه و البار بأمه أصبح أهل قريته نموذجا لتقدير هذا العمل بعدما ناشدهم أصدقاء صالح عبر مواقع التواصل الاجتماعى بأنهم يحتاجون إلى عدد كبير من أكياس الدم التى قد يحتاجها الشاب و والدته المريضة و أما أن أطلق النداء حتى تبارى الجميع للتبرع حتى أنه كان سباقا فى الخير حيث تم جمع 300 كيس دم من 300 شخص تبرعوا بدمائهم لدعم صالح و إنقاذ حياة والدته فى قصة إنسانية رائعة يتمنى الجميع اكتمالها بنجاة الإبن المتبرع و شفاء الأم المريضة فقد تجمعت كل النوايا الطيبة لعمل انسانى كبير يبقى فقط التوفيق لتكون لوحة رائعة نتمنى أن يراها الجميع لأن ذلك العمل هو الأصل فى مجتمع دست به جرائم أسرية كادت أن تجعلنا نفقد الأمل في أن ثوابتنا قد تحركت و اصولنا قد تغيرت إلا أن صالح و أهل قريته أكدوا بما لا يدع مجالا للشك أننا لازلنا بخير فقط نحتاج إلى إحياء الأسرة المصرية بتقاليدها الراسخة.

شاهد أيضاً

القبض على 5 مهندسين وفصل آخر لتورطهم في مخالفات البناء بالمنيا

كتبت مي مشالي ألقت مباحث الأموال العامة بالمنيا القبض على 5 مهندسين، بينهم سيدة، يعملون …