أخبار عاجلة

الثعابين تخرج من جحورها .. والسيسي زعيم مصر
مقال بقلم / الصحفي احمد رفعت
دعوات ١١/١١فاشله وستكتب نهايتهم

لقد تابعت خلال الايام الماضية مايتردد على قنوات جماعه الشر الاخوانية والموالين لهم من دعوات للتظاهر يوم ١١/١١ فكل محاولات الإخوان للحشد والدعوة للتظاهر في 11 نوفمبر القادمة فاشلة من البداية ودعوات محبطه ولن يحدث أي شيء في 11 نوفمبر ولن تشهد مصر أي نوع من الاحتجاج وذلك يقينا منى ورؤية للأحداث وهذه الدعوات فاشلة ومجهضة من اللحظة الأولى وهي عموما بتعمل صخب على الإنترنت فقط والإخوان تيار تخريبي وجماعة منفصلة عن واقعها ومجتمعها وتتمتع بالغباوة والبلاهة وانفصام على الواقع وإنكار الحقيقية وهم الآن مراهنين على حالة إحباط في الشارع بسبب الأزمة الاقتصادية وسيرد الله كيدهم في نحورهم

وليعلم زبانيه هذا النظام الاخوانى الشرير ان مصر حدث بها نهضه تنمويه في شتى المجالات ونحن لا ندعى عليهم قولا ولكن فعلا فجميع المشروعات تثبت ان الرئيس السيسي الذى استلم مصر واحتياطها النقدى لا يتعدى ١٤ مليار دولار استطاع ان يصل بهذا الاحتياطي خلال فتره حكمه الي ٤٨ مليار دولار بفضل الاستثمارات ولولا ازمه كورونا والحرب الروسيه الاوكرانية التى اثرت على العالم لكانت مصر فى مكانه اخرى ..ولكن بفضل الله اولا والرئيس السيسي ثانيا والذى حمل روحه على كتفه لانقاذ مصر لكانت مصر في نفق مظلم…
واود توضيح الاتى لمن لا يريدون الخير لمصر ان الجماعه الاخوانية الشريره لم تكن تسير على الصراط المستقيم ولكن كانوا ينهبون مقدرات هذا الوطن ومن يشككون فى هذا فهم يريدون الشر لمصر ونحمد الله ان لدينا امن وشرطه واعيه كل ما تسعى اليه هو حفظ مقدرات هذا الوطن وحفظ امن المواطن وقوات مسلحه باسله تتصدى لاى عدوان خارجى وقضاء عادل يحكم بما انزله الله علينا من قران ورئيس وزعيم وطنى كل ما يشغل بالله هو هذا الوطن وشعب واعى يرفض الفوضى ويريد الاستقرار حفظ الله هذا الوطن وفى النهايه اقول للمنتمين والمشككين عودوا الي صوابكم واعترفوا بالحقائق من اجل هذا الوطن الشامخ فالاخوان ثعابين هذا العصر يريدوا الخروج من جحورهم والبيات الشتوى لزعزعه أمن واستقرار هذا الوطن حفظ الله مصر وشعبها ورئيسها عبدالفتاح السيسي زعيم العرب من كل سوء

شاهد أيضاً

صباح_مصري ،،،،،،،

الحياة لا تزال جديرة بالاهتمام ،،،،،كم أحيت الابتسامة من هممٍ ميِّتةٍ، وحركت نفوساً بائسةً ، …