أخبار عاجلة

حزب مصر بلدي: يرفض التقرير الصادر عن البرلمان الأوروبي بشأن حالة حقوق الإنسان بمصر
كتبت دينا عصام حماد

أشاد اللواء سيف الاسلام عبدالباري، رئيس حزب مصر بلدي، وعضو المجلس الرئاسي والمكتب التنفيذي لتحالف الأحزاب المصرية، ببيان مجلس النواب، والذي صدر رداً على بيان البرلمان الأوروبي بشأن حالة حقوق الإنسان في مصر، والذى بنى علي معلومات ليس لها أي أساس من الصحة، وأنه يعد تدخلاً صريحاً في الشأن المصري الداخلي.
كما أضاف اللواء سيف الاسلام، أن بيان البرلمان الأوروبي كان لابد أن يلتزم بالحياد، في تناول وطرح القضايا الحقوقية التي تخص الدولة المصرية، وأن البيان الأوروبي تغافل عن جهود الدولة المصرية من خلال تفعيل لجنة العفو الرئاسي، والتي شهدت خروج دفعات متتالية لأكثر من ألف شخص، وإعادة دمجهم في المجتمع.
مشيراً بأن مجلس النواب المصري خلال رده علي بيان البرلمان الأوروبي بتذكيره بأنه كان بالأجدر به بدلاً من الرصد المتزايد، وفق معلومات غير موثقة، لحالة حقوق الإنسان في مصر، أن يوجه أنظاره صوب مواجهة التحديات التي تجابهها دول الاتحاد الأوروبي للارتقاء بحقوق الإنسان، في ظل ما تشهده تلك الدول من انتهاكات صارخة لتلك الحقوق، وفي مقدمتها: المخاطر التي يواجهها المهاجرون واللاجئون والأقليات العرقية، العنصرية الممنهجة ضد بعض الدول الأوروبية، تنامي العديد من الظواهر المقلقة والتي تهدد أمن وسلم المجتمع كالإسلاموفوبيا، وخطاب الحض على الكراهية، والعنف ضد المرأة والجرائم التي ترتكب ضد القصر، وعنف الشوارع.
وأكد اللواء سيف الاسلام، أن مصر دولة صاحبة سيادة ولا تقبل الادعاءات غير الموضوعية والمتحيزة، التي تشكل إساءة لمصر وأن حزب مصر بلدي لن يقبل أن يسئ أى أحد للدولة المصرية.
وأوضح اللواء سيف الاسلام أن التشريع المصري بموجب قانون الطفل يحظر حظراً مطلقاً توقيع عقوبات “الإعدام، والسجن المؤبد، والسجن المشدد” على الأطفال

شاهد أيضاً

رئيس حزب الريادة: ثورة 30 يونيو نقطة تحول في تاريخ مصر الحديث

هنأ كمال حسنين رئيس حزب الريادة أمين تنظيم تحالف الأحزاب المصرية الرئيس عبد الفتاح السيسي …