أخبار عاجلة

رحبت جمعية مواطنون ضد الغلاء بمبادرة الحكومة والبنك المركزى وإتحاد الغرف التجارية لتخفيض الأسعار ،واكدت الجمعية على اهمية وجود البنك المركزى ضمن اطراف المبادرة _ ما يعطى المبادرة قوة دافعة فى حال استخدام البنك المركزى صلاحياته وإمكانياته الدولارية فى الإفراج عن السلع المخزنة فى الجمارك لصالح عدد كبير من كبار التجار .

وقال محمود العسقلانى رئيس جمعية مواطنون ضد الغلاء _ معظم السلع يجرى إستيرادها من الخارج لصالح عدد لا يتجاوز أصابع اليد العشرة فى كل سلعة على حدى ، وهو ما يجعل البنك المركزى الطرف الاقوى فى تنفيذ وتفعيل ونجاح هذه المبادرة _ إذا إلتزام بالافراج المشروط المعلق على شرط وحيد _ ان تتدخل الحكومة فى عملية التسعير _ بما لا يهدر فكرة العدالة التجارية _ على ان يكون التسعير وديا او سقفيا محددا بسقف أرباح لا يتجاوزه التجار _ وبخاصة الجشعين منهم ، واضاف _ يجب أن يكون الإفراج مرحليا للتأكد من تنفيذهم لما اتفقوا عليه ، وفى حال عدم إلتزامهم يعمل البنك المركزى صلاحياته ويوقف الاعتمادات الدولارية للجشعين منهم .

وحذر العسقلانى من تكرار نفس أخطاء الحكومة والبنك المركزى فى افراجات سابقة إنتهت إلى استغلالهم الفرصة ورفع الأسعار بشكل مضاعف ما انتج ازمة غير مسبوقة فى السوق المصرى .
وطالب العسقلانى الحكومة بضرورة وجود آلية مراقبة من المجتمع المدنى وجمعيات حماية المستهلك وجميع الأجهزة الرقابية حتى نضمن التنفيذ واستفادة الناس من المبادرة ، وعدم تكرار ضرب التجار للجميع على أقفيتهم .

شاهد أيضاً

محافظة الجيزة تنجح في منع ٥٢ مخالفة بناء علي الأراضي الزراعية فى المهد خلال إجازة عيد الفطر المبارككتب ناصر عبد المحسن

أكد اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة أنه تم توجيه رؤساء الأحياء والمراكز والمدن بملاحقة التعديات …