أخبار عاجلة

صباح_مصري …..

  القاسية قلوبهم  ......

قسوة الأم وظلمها له أسبابه ، منها المرض النفسي ، كما ان منها اضطراب البيئة التي نشأت فيها ، وعاشت قسوتها و تكون تعرضت لصدمات ، وشدائد ، ومصائب في الحياة ينتج عنها خلل في الشخصية ، واضطراب كامل في التفكير ، ونزعة عدوانيةغير طبيعية غريبة ، قاسية دون رحمة … اعوذ بالله.

الأم الظالمة المتسلطة … هي التي تفرض تدخلها في جميع أمور الاولاد ، هي شخصية خانقة ، ضاغطة ، مؤذية لمشاعر أولادها، وقد ذكرت الاديان أن هذه الصفات تأثم عليها الأم ، وذكرت للأبناء بعض النقاط في التعامل مع هذه النوعية من الأمهات.

ان عدم طاعتها في ارتكاب الأفعال التي تغضب الله تعالى ، وتجنب الدعاء عليها ، بل ادعوا لها أن يهديها ويردها للصواب الله سبحانه وتعالى … ادعوا لها بالهداية والصلاح.

اجلسوا معها وتحدثوا بكل بسلام واطمئنان ، إن الإحسان اليها والتودد وترك عقابها عند الله تعالى هو الأمر المطلوب ، ان الابتعاد عن الدخول معها في معارك أو مشاكل نفسية أمر غاية الأهمية من الناحية النفسية والعلمية والدينية

الأم الظالمة دائما تكون أشد قسوة على الأبناء ، وهو من شأنه التأثير عليهم نفسيًا، و يولد بينهم البغضاء والكره وعدم الاكتراث بالحياة نتيجة عدم الاهتمام من ولي الأمر ،

قد تكون هناك والدة متسلطة، فهي دائمًا تخلق المشاكل ، لك و لزوجتك ، ولإخوتك الآخرين، بل ولك بشكل خاص، أنها تفضل زوجات أخيك بسبب الراتب الذي يتقاضينه، بعكس زوجتك التي ليس لها راتب، فلا تستمر في ذكر قضايا كهذه القضية … انها تحدث من بعض الأمهات

أن عليك أن تعامل الوالدة بالكلام الطيب، والأسلوب الحسن، وتوصي زوجتك بالكلام الطيب، والأسلوب الحسن مع الوالدة، وما حصل من الوالدة … حاول أن تتعامل معه بطريقة جيدة ومناسبة بعيدا عن المشكلات

فعليك أن تحرص على رضاها، وعلى معاملتها بالتي هي أحسن، وإن أساءت إليك، وإن تعدت عليك، وإن.. عليك أن تصفح، وتعفو عنها، وتطلب رضاها دائمًا، وهكذا زوجتك، عليها أن تجتهد في المعاملة الطيبة مع أمك، أصلح الله حال الجميع.

ان الواجب على الزوجات أن يتقين الله ، وأن يحرصن على إصلاح الحال بين الرجل، وأمه، وأبيه، وألا يكن سببًا للفساد، والشر، والعقوق، والواجب على الولد أن يتقي الله في أبيه، وأمه، وأن يبرهما، وأن يحسن معاشرتهما، وملاطفتهما، حتى ولو أساءا إليه، حتى ولو ضرباه؛ يجتهد في إرضائهما، وطلب السماح منهما،

قال سبحانه وتعالى الله -جل وعلا- في كتابه الكريم: أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ ، وقال سبحانه: وَإِنْ جَاهَدَاكَ يعني الوالدان وَإِنْ جَاهَدَاكَ عَلى أَنْ تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلا تُطِعْهُمَاا وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا

انت واخوتك قد تعاني من الصغر وانتم اطفال من ظلم الام ، فهي قد تكون ام قاسيه وظالمة بكل ماتحمل الكلمة من معنى تضرب وتشتم وتسب طول الوقت وتدعي عليكم في ثانية بادعيه لم نسمعها على لسان احد ، قد تكرهكم كره غريب ، وتكره البنات اكثر من الذكور بشكل لا يمكن تصديقه مهما وصفت ﻻ يمكن ان اوصل الواقع كما هو ، ف
لم اسمع ولم ارى مثل تصرفات بعض الأمهات حتى اﻻكل تأكل خلسه عنها ﻻنها تريد كل شي لها هيا فقط ، وهنا نتسائل هل دعاء ام ظالمة بهذا الشكل مستجاب؟

مادامت أمك ظالمة قاسية لم يسلم من أذاها الأحياء ولا الأموات ولم يصدر منكم تقصير أو عقوق تجاهها فإن عملها يعد محرما في الشرع وهي آثمة لأنها معتدية بغير حق ومضيعة للأمانة التي ائتمنت عليها ودعائها الظالم لغو لا حرمة له في الشرع ، ولا يستجيب الله لدعائها لأنه دعاء بالإثم والقطيعة .

” فلا يزال يستجاب للعبد ما لم يدع بإثم أو قطيعة ” . ان هذا الدعاء يعتبر اعتداء في الشرع وقد نهى الله عن ذلك فقال تعالى: (ادْعُواْ رَبَّكُمْ تَضَرُّعًا وَخُفْيَةً إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ).

وقال النبي محمد صلى الله عليه وسلم: (لا تدعوا على أنفسكم ولا تدعوا على أولادكم ولا تدعوا على خدمكم ولا تدعوا على أموالكم لا توافقوا من الله ساعة يسأل فيها عطاء فيستجاب لكم). رواه أبو داود.

الخلاصة

و مثل هذه التصرفات التي تصدر من الأم القاسية من دعاء جائر وقسوة في التعامل وتفريق بين الجنسين وإظهار الكراهية يدل على قلة رحمتها وضعف إحسانها تجاه أولادها ، انها تسيئ لمشاعرهم وتحرمهم من حنانها وعطفها وتسبب لهم مشاكل نفسية وتربوية من أخطرها عدم شعورهم بالأمان والاستقرار الأسري فيحصل لهم تشتت ذهني وضعف في شخصيتهم وقدراتهم مما يسبب لهم مشاكل في التعامل مع ظروف المجتمع والعلاقات مع الآخرين

      ونسأل الله أن يهديها ويردها للصواب.

غدا صباح مصري جديد ….
#دسميرالمصري

شاهد أيضاً

صباح_مصري

عن انعكاسات النموذج في العلاقات الفاشلة ،،،،، ان لهذا النموذج الفاشل تأثيره السلبي على التنشئة …