أخبار عاجلة

لقبوه بطبيب الغلابة:


الدكتور يسري الأسيوطي..صاحب سلسلة صيدليات يسري الأسيوطي يقدم العلاج والخدمات للمحتاجين مجانًا
الصَّيْدَلَةُ مهنة وعلم وإنسانية، واليوم نقدم نموذجًا رائعًا يشمل الثلاث صفات وهو دكتور صيدلى برز اسمه في عالم الصيدلة بسبب ما يقدمه من خير للمرضى حتى أنه لقب بدكتور الغلابة لمواقفه الإنسانية الرائعة، وبالإضافة لنبل أخلاقه، فهو من الكوادر الصيدلية المميزة علميًا حيث حصل على دبلومة التغذية العلاجية من الولايات المتحدة الأمريكية لتقديم مشورة صحية وطبية موثوق بها وبعد ثقة المرضى به أسس سلسلة صيدليات ورفع شعار محاربة الغلاء ويقدم الأدوية والنصيحة للمحتاج بالمجان وكثير من المرضى اعتمدوا عليه فى علاجهم فكان يصف لهم العلاج الذى يساعدهم على الشفاء، ويقدم وصفات مناسبة فى التغذية العلاجية للحفاظ على صحتهم
وعن رحلته مع الصيدلة قال إنها مهنة تشمل العديد من المهام مثل تركيب وصرف الأدوية، وتتضمن أيضا تقديم المزيد من الخدمات الحديثة المتعلقة بالرعاية الصحية، بما في ذلك الخدمات السريرية، واستعراض سلامة وفعالية الأدوية، وتوفير معلومات عنها. وبالتالي الصيادلة هم الخبراء في العلاج بالعقاقير والمهنيين الصحيين الأوليين الذين يحددون الاستخدام الأمثل للدواء لتوفير النتائج الصحية الايجابية للمرضى.
وعرض المشورة الطبية العامة ومجموعة من الخدمات التي يتم تنفيذها حاليا من قبل الممارسين المخصصين فقط، مثل الجراحة .
وفي مجال المكونات الكيميائية والعشبية فإنه يمكن اعتبار أعمال الصيدلة تمهيدا للعلوم الكيميائية وعلوم الأدوية وذلك قبل صياغة المناهج العلمية.
وفسر رمز الثعبان بأنه اتخذ شعار للمهنة لأن أدوية كثيرة تستخرج من السموم، أما رمز الهون أو المدقة فهو أحد الرموز الدولية للدلالة على مهنة الصيدلة حيث أنه يستخدم لطحن وخلط الكيماويات التي تستخدم في صناعة العقاقير.

شاهد أيضاً

الدكتور رجب احمد.. نموذج مضئ ومشرف لاأطباء مستشفي جامعة عين شمس

الدكتور رجب احمد رجب مصيلحي الصباغ .. الرجل الذي جمع بين هيبة المنصب وحسن الخلق …